حضور المجلس الوطني لخبراء العدل للملتقى العلمي الأول للمفوض القضائي يومه الجمعة 17 يناير 2020 بالمعهد العالي للقضاء

تصنيف: أنشطة المجلس | تاريخ الإضافة: 2020-01-19 19:05:00

الصورة

نظم المجلس الجهوي للمفوضين القضائيين لاستئنافية الرباط الملتقى العلمي الأول للمفوض القضائي تحت شعار : "  دور المفوض القضائي في ترسيخ قواعد الحكامة القضائية و ضمان الأمن القضائي " وذلك يومه الجمعة 17 يناير 2020 بالمعهد العالي للقضاء.

وقد حضر هذا الللقاء العلمي عدة شخصيات يتقدمهم السيد وزير العدل السيد محمد بنعبد القادر الذي أكد على الدور الكبير و المهم الذي يلعبه المفوض القضائي في بناء صرح العدالة. وقد جاء هذا اللقاء احتفالا بالذكرى الثلاثين لتأسيس مهنة المفوض القضائي بالمغرب حيث تمت مناقشة عدة محاور أهمها :

  • دور المفوض القضائي في التبليغ على ضوء الاتفاقيات الدولية،
  • موقع المفوض القضائي على ضوء المستجدات التشريعية،
  • القيمة القانونية لمحاضر المفوض القضائي.

 كما أكد السيد الوزير بأن مشروع القانون الجديد المنظم لمهنة المفوض القضائي يوجد في المراحل النهائية من حيث الصياغة و التدقيق. وأبرز خلال هذا الملتقى العلمي على أنه تم التوافق بين الوزارة و الهيئة الوطنية للمفوضين القضائيين حول مشروع القانون الجديد المنظم للمهنة ، مشيرا إلى أن المشروع يوجد حاليا في المراحل النهائية من حيث الصياغة و التدقيق، حيث ستعمل الوزارة على إحالته على مسطرة الاعتماد خلال الأسابيع القليلة المقبلة و فور الانتهاء من المشاورات اللازمة.

من جانبه، اكد رئيس الهيئة الوطنية للمفوضين القضائيين بالمغرب، السيد فريد مرجان انه بفضل المنهجية التشاركية تم التوافق بين الهيئة ووزارة العدل حول صيغة مسودة القانون المنظم للمهنة، مسجلا ان المشروع المتوافق عليه تضمن أهدافا كبرى استندت إلى توصيات الميثاق الوطني حول إصلاح العدالة، ومقترحات الهيئة الوطنية بما تأسست عليه من تشخيص واستقراء لواقع ممارسة مهام المهنة بالمغرب منذ 1990، وما يعرفه من اختلالات وضعف في المادة القانونية.

ومن جهة أخرى ، قال رئيس المجلس الجهوي للمفوضين القضائيين لاستئنافية الرباط السيد عبد اللطيف الخلوقي إن مؤسسة المفوض القضائي لعبت دورا رائدا في تحقيق "النجاعة القضائية وترسيخ قواعد الحكامة القضائية لما تتمتع به المحاضر المحررة من طرف المفوضين القضائيين من حجية ومصداقية".

وقد تخلل هذا اللقاء تكريم  عدة شخصيات يتقدمهم:

السيد وزير العدل و الأستاذة أمينة أفروخي رئيسة قطب النيابة العامة، المتخصصة في التعاون القضائي الدولي.